صقور التوحيد والإصلاح تبحث عن المناصب السامية

wait... مشاهدة
صقور التوحيد والإصلاح تبحث عن المناصب السامية
Advert test

نشرت جريدة الصباح في عددها ليوم الأربعاء 21 يناير الجاري مقالا تحت عنوان : “صقور التوحبد والإصلاح تبحث عن المناصب السامية”، وجاء في هذا المقال إلى أن تعيين امحمد الهيلالي الرجل الثاني في حركة التوحيد والإصلاح التي توصف بالذراع الإنتخابي لحزب العدالة والتنمية في منصب مدير الشؤون القانونية بوزارة السكنى وسياسة المدينة، وأضافت الصباح في هذا المقال إلى أن الإغراء المالي للمنصب السامي هو الذي يكون قد حرك طموح قياديين في الحركة نفسها. وكتبت الصباح إلى أن دواوين وزراء العدالة والتنمية تكتض بالعديد من نشطاء حركة التوحيد والإصلاح قبل تعيين الهلالي الذي أثار جدلا بعد حضوره أشغال التنظيم العالمي للإخوان المسلمين بتركيا وارتباطه بتنظيم الإخوان المسلمين المحظور بمصر ودول عربية . وأضافت الصباح إلى الإتحاد الإشتراكي اعتبر هذه التعيينات تدخل في إطار المحسوبية والزبونية وتحت مبررات مختلفة وبإخراج يطبعه مكياج النزاهة. بينما اعتبر حزب الإستقلال على أن العدالة والتنمية يقوم بتسويق خطاب شعبوي مدمر للسياسة والمجتمع ، ومن جهة ثانية يقوم بما ينهي هو نفسه عن القيام به ، إن هؤلاء من الذين يصدق عليهم المثل القائل يأكلون التمر ويمرون الناس بالنوى.

2015-01-21 2015-01-21
admin