فضيحة رئيس بلدية المضيق الذي علق أشغال جلسة محاسبته تنتهي اليوم برفض الحساب الإداري من طرف أغلبية المستشارين

wait... مشاهدة
فضيحة رئيس بلدية المضيق الذي علق أشغال جلسة محاسبته  تنتهي اليوم  برفض الحساب الإداري من طرف أغلبية  المستشارين
Advert test

مازالت قضية اعتصام أغلبية مستشاري الجماعة الحضرية للمضيق تثير المزيد من التفاعلات، وذلك بعدما قرر صباح اليوم رئيس الجماعة أحمد السوسي تعليق أشغال الجلسة بدون مبرر أو سند قانوني حسب المعارضة التي أصبحت تشكل أغلبية داخل المجلس ، وذلك تهربا من جلسة محاسبته في النقطة المتعلقة بالحساب الإداري لسنة 2014 والذي يشكل حصيلة تدبيره لشؤون الجماعة خلال السنة الماضية . وقد استعانت المعارضة بعون قضائي لإثبات خروقات الرئيس بعدما إعطائه تعليمات لرؤساء الأقسام والمصالح بالإنسحاب من الجلسة ، في حين ظل نائب الرئيس وكاتب المجلس حاضرين رفقة أغلبية المجلس مطالبين بالإستمرار في مناقشة الحساب الإداري . وبعد الإستشارات والإتصالات قام باشا المضيق ممثل سلطة الوصاية بالإشراف على مواصلة الجلسة لمناقشة باقي النقط ، حيث رفض أعضاء المجلس الحاضرين في هذه الجلسة الحساب الإداري بالإجماع ، في حين انسحب باشا المدينة من مناقشة هذه النقطة ، في حين يرى أعضاء المجلس الجماعي الحاضرين في هذه الجلسة إلى أن انسحاب ممثل السلطة أثناء مناقشة هذه النقطة ليس له مبرر قانوني حيث مرت عدد من الجلسات خلال سنوات سابقة ومجالس أخرى في غياب رئيس المجلس ، وتمت الإستعانة بالعون القضائي لإثبات هذه الوقائع .

2015-03-05
admin