اختتام فعاليات النسخة الخامسة للمهرجان الدولي للشعر “صرخة امرأة ” بالقصر الكبير

wait... مشاهدة
اختتام فعاليات النسخة الخامسة للمهرجان الدولي للشعر “صرخة امرأة ” بالقصر الكبير
Advert test

هالة انفو. و.م.ع أسدل الستار، مساء السبت الماضي بمدينة القصر الكبير، على فعاليات النسخة الخامسة من المهرجان الدولي للشعر “صرخة امرأة “، وذلك بعد ثلاثة أيام من العروض الشعرية الراقية أبدعها شعراء مغاربة وأجانب.

واختتمت فعاليات المهرجان، بكلمة الجهات المنظمة، الحركة الدولية للنساء الشاعرات والجمعية المغربية للإعلام الوسائطي.

وألقت الفنانة بشرائيل الشاوي عن الحركة، كلمة أبرزت من خلالها أهمية عقد هذه النسخة بمدينة القصر الكبير، والدور الذي تقوم به الحركة الدولية للنساء الشاعرات في التعريف بقضايا المرأة وتطلعاتها الى العيش الكريم . من جهته، أبرز الاديب البشير اليونسي عن الجمعية المغربية للإعلام الوسائطي، ما لهذه المهرجانات من إيجابيات على مستوى تثمين الروابط بين المشاركين وتسليط الضوء على الإبداعات الشعرية النسائية ومضمونها البليغ، الذي يعطي صورة مثلى عن المرأة المغربية المبدعة التي ساهمت بشكل وفير في إغناء الحقل الادبي المغربي .

وتميز اليوم الاخير من هذه التظاهرة الشعرية بمشاركات شعرية لمبدعين من المغرب واسبانيا، مكنت الجمهور الذي غصت به قاعة دار الثقافة من الوقوف على تجارب شعرية متنوعة لأجيال من الشعراء المشاركين.

وعرفت الأمسية الشعرية تكريم ثلاث نسوة قدمن خدمات جليلة للوطن والمجتمع بمبادرات مستلهمة من صميم الهوية المغربية وتقاليد المغاربة في التضامن والتآزر والتفاني، كما تم ايضا بالمناسبة تلاوة نص وثيقة “صرخة امرأة قصرية”، التي صاغت مضامينها فعاليات وجمعيات نسائية محلية أملا في تحقيق مطالب المرأة المغربية التواقة الى المساواة وتكافؤ الفرص في كل المجالات الاقتصادية والاجتماعية .

وتضمن البرنامج الختامي للتظاهرة ايضا عرضا فنيا لأسرع لوحة أنجزها الفنان التشكيلي المغربي العالمي المختار غيلان، وعرضا موسيقيا بديعا أحيته فرقة موسيقية من إسبانيا وفرقة هسبيريديس من المغرب.

وكانت فعاليات المهرجان قد انطلقت يوم الخميس الماضي بعقد ندوة تم خلالها التعريف بأهداف هذه التظاهرة الأدبية، التي تسعى الى المساهمة في التنشيط السوسيو ثقافي لمدينة القصر الكبير وإبراز الخصوصيات الثقافية للمنطقة المنبثقة من الارث الحضاري الوطني بمختلف روافده الابداعية، كما تم خلال اليوم الأول تنظيم قراءات شعرية لشباب مبدع ينتمي الى النوادي التربوية بالمؤسسات التعليمية اختار لها المنظمون شعار “شعرا ء واعدون”.

وتميز اليوم الثاني من المهرجان الدولي للشعر بتنظيم نقاش فكري حول صياغة وثيقة محلية تؤطر قضايا واهتمامات المرأة، قبل أن يتابع الجمهور الحاضر فقرات ليلة “الشعراء الرواد” نشطتها نخبة من الأسماء الشعرية المغربية الوازنة .

وحرص منظمو المهرجان على تخصيص فقرة خاصة لمعرض للألبسة التقليدية المحلية تحت شعار “اللباس التقليدي القصري بين الامس واليوم”، من تنظيم جمعيات نسوية محلية ،كما أقيم بالمناسبة معرض تشكيلي من إعداد جمعية الأنوار النسوية.

2015-03-23 2015-03-23
nabil