هكذا انتصرت أجمل معلمة محتجبة في ألمانيا بعد إنصافها من قبل المحكمة الدستورية

wait... مشاهدة
هكذا انتصرت أجمل معلمة محتجبة في ألمانيا بعد إنصافها من قبل المحكمة الدستورية

أصبحت الجميلة المحتجبة فريشتا لودين مؤلفة كتاب “المرأة ذات الحجاب” واحدة من أشهر المعلمات المسلمات في ألمانيا، وذلك بعدما بدأت هذه المرأة المسلمة ذات الأصول الأفغانية نضالها سنة 2003 من أجل أن يُسمح لها بالتدريس في المدارس الألمانية وهي ترتدي الحجاب.. بدايتها الأولى باءت بالفشل، لكنها اليوم انتصرت في معركتها بعد قرار المحكمة الدستورية الألمانية العليا بالسماح للمعلمات المسلمات بارتداء الحجاب في المدارس الألمانية. وقالت المعلمة المحتجبة فريشتا لودين في حوار مع وسائل الإعلام على أن الحكم السابق الذي كان ساريًا يُشكِّل اضطهادًا سقيمًا وجارحًا، وأكدت فريشتا لودين: ” أعتقد أنَّه لا يجب “تحجيب النساء”، إنما ينبغي أنْ يقررن بأنفسهن اعتمار الحجاب أو الامتناع عن ذلك، دون أن يوضعن في خانةٍ ما. سنجدُ دائمًا من يقبلن أو يرفضن ذلك تمامًا. وبوصفنا أناسًا أحرارًا علينا أنْ نطمح لأنْ نترك هذا الخيار للنساء ليقررن بأنفسهن. وعلى المجتمع الذي يفكر بشكلٍ حرٍ أنْ يتحمل هذه الممارسات المتناقضة بطريقةٍ ملؤها الاحترام، دون الشعور بانتقاص مفاهيمه وثقته بذاته ودون الشعور بأنَّه مُستفَزٌ”.

2015-05-21 2015-05-21
admin