هذه هي ملكة جمال المغرب لسنة 2015

wait... مشاهدة
هذه هي ملكة جمال المغرب لسنة 2015
Advert test

توجت مؤخرا المراكشية فاطمة الزهراء الحر (23 عاما بمدينة بطنجة، ملكة جمال المغرب لعام 2015، في إطار النسخة الثانية من المسابقة الوطنية لملكة الجمال. وقد نجحت فاطمة الزهراء الحر ، طالبة ماستير “قانون الاعمال ” ،في الظفر بلقب ملكة جمال المغرب بعد منافسة مثيرة جمعت 27 متنافسة من مختلف مدن المغرب ،اللواتي تم اختيارهن من اصل 1500 مترشحة ، وتمكنت من الفوز بصدارة المنافسة والحصول على لقب ملكة جمال المغرب ونالت رضا لجنة التحكيم والجمهور الحاضر بفضل رشاقتها ومستواها الفكري وطريقتها في التواصل ومشروعها المستقبلي. وعاد لقب الوصيفة الأولى إلى المرشحة مدينة البوغاز كوثر بنسرغي ، فيما عاد لقب الوصيفتين الثانية والثالثة على التوالي لحفصة المكناسية والتطوانية فريال الزياني. وتهدف هذه التظاهرة ،حسب المنظمين ، إلى “تعزيز قيم الانفتاح والتضامن والحداثة “. وتميزت دورة هذه السنة من مسابقة ملكة الجمال، حسب المنظمين ، بارتكازها على بعد المواطنة ، على اعتبار أن ملكة جمال المغرب ستعبئ جهودها لدعم القضايا الاجتماعية وستساهم خلال العام الجاري على تحقيق هذه الأهداف داخل وخارج المغرب ، مشيرين إلى أن هذه المسابقة تندرج في إطار الاحترام التام للسلوك المجتمعي والقيم الأساسية للمغرب المنفتح على العالم. وقالت عضو لجنة تحكيم المسابقة سميرة بناني أن التظاهرة تهدف عامة إلى تسليط الضوء على القيم الجمالية والثقافية ، ومساهمة المرأة المغربية في التنمية ، مضيفة أن المعايير التي استندت إليها لجنة التحكيم لاختيار ملكة جمال المغرب تقوم على التربية الخلقية والتقاليد وكيفية التواصل، والمستوى التعليمي ورشاقة المشاركات. وأبرزت أن الفائزة بالمسابقة “أظهرت على مدى أسبوعين صفات إنسانية متميزة ، عبر نبل أخلاقها واجتهادها واحترامها للآخر ، وكذا امتلاكها لمواصفات أخرى كقوة الشخصية ، إلى جانب مستواها الفكري والمعرفي العالي ” مشيرة إلى أن ملكة جمال المغرب ستمثل المملكة في مسابقة ملكة جمال العالم عام 2015، وبالتالي ستمثل في هذا المحفل الدولي الثقافة المغربية الأصيلة والتقاليد العريقة والقيم النبيلة والحس الجمالي للمرأة المغربية . ومن جانبها، قالت فاطمة الزهراء الحر المتوجة باللقب أنها “سعيدة جدا بهذا التتويج ” و هو ثمرة عمل شاق خلال مدة المسابقة لتحقيق التميز على منافساتها ، اللواتي ،حسب المتوجة ، تميزن أيضا بمستوى ثقافي وجمالي مبهر ، مؤكدة استعدادها الكامل للعمل من أجل المساهمة في النهوض بأوضاع المرأة المغربية والدفاع عن القضايا الإنسانية. وقد حضر أطوار المسابقة النهائية لتتويج ملكة جمال المغرب شخصيات مغربية ودولية ، من ضمنهم ملكة جمال انجلترا لعام 2014، كارينا تيريل والتي جاءت لاكتشاف جمالية وتقاليد وثقافة المغرب.

2015-05-26 2015-05-26
admin