مسؤول بنظارة الأوقاف يفوت ” مسيد ” لأحد الخواص ب 500 درهم للشهر ويربطه بالكهرباء على حساب المسجد

wait... مشاهدة
مسؤول بنظارة الأوقاف يفوت ” مسيد ” لأحد الخواص ب 500 درهم للشهر ويربطه بالكهرباء على حساب المسجد
Advert test

هالة أنفو.

تفاجأ عدد من المصلين الذين يؤدون صلواتهم بمسجد بدر بحي السكنى و التعمير بمدينة تطوان ، بإقدام المسؤولين بنظارة الأوقاف بتطوان على تفويت إحدى المحلات التابعة للمسجد لأحد الخواص قصد إقامة مشروع تجاري .

و بحسب مصادر من ساكنة الحي فإن المحل موضوع التفويت كان في السابق مكان لتحفيظ القرآن الكريم لأبناء الحي ” مسيد ” ، حيث أنه منذ فترة طويلة ظل مغلقا بعد وفاة الفقيه الذي كان يشرف على عملية تحفيظ القرآن لأبناء الحي ، ليتم تفويته دون إعمال مسطرة المزايدة في الكراء.

و أضافت مصادرنا أن مصالح نظارة الأوقاف حددت سومة الكراء في 600 درهم شهريا ، في الوقت أن سومة الكراء لمحل بنفس المساحة و بنفس الحي تفوق 5000 درهم شهريا ، بل الغريب في كل هذا أن مصاريف إستهلاك الكهرباء بالمحل يتم إحتسابها على نفقة المسجد ، مما يطرح أكثر من علامات الإستفهام حول هاته العملية .

و بحسب مصادر مطلعة فإن أحد المسؤولين بالنظارة إستغل فترة الفراغ الذي تعيشه النظارة ، و قام بتفويت المسيد لأحد المحظوظين .

و بالرجوع إلى القوانين المنظمة للأحباس التابعة للمساجد بالمملكة فإن المشرع إشترط عدم تفويت أو كراء الأماكن المخصصة للصلاة و كذا المرافق المرتبطة بتحفيظ القرآن التابعة للمساجد ، و أن أي تغيير في هذا الإتجاه يشترط إعلام مصالح الوزارة المختصة قصد إستصدار قرار بهذا الشأن ، و هو الشئ الذي لم يحدث في هذا الملف .

2015-06-25
zaid mohamed