لجنة معتقلي كلية العلوم تقصي المحامين الإتحاديين و تعلن عن اسماء المحامين الذين أوكلتهم مهمة الدفاع عنهم في مرحلة الإستئناف

wait... مشاهدة
لجنة معتقلي كلية العلوم تقصي المحامين الإتحاديين و تعلن عن اسماء المحامين الذين أوكلتهم مهمة الدفاع عنهم في مرحلة الإستئناف

هالة أنفو.

في خطوة مفاجئة أصدرت لجنة المعتقل بيانا توضيحيا ، أكدت فيه رفضها التام لأي تدخل من أي جهة كانت خارج نطاق التوكيلات الخاصة الممنوحة للمحاميين الذين تم اختيارهم للدفاع عن زملائهم المعتقلين بتنسيق مع الطلبة المعتقلين و ذويهم .

و أكدت لجنة معتقلي كلية العلوم ، أنه في إطار التنسيق مع المعتقلين و ذويهم، قامت بإنتداب كل من الأساتذة، أحمد الجندي ، و قاسم العدوي ، و عادل الرياحي ، و محمد العلمي ، و عبد اللطيف قنجاع ، و البوشتاوي عبد الصادق ، و رضا السلاوي ،و فؤاد الكرتي ، و أن أي إنتداب من خارج هذه الأسماء سيتم التصدي له من طرف لجنة المعتقل و  عائلة المعتقلين.

و شدد البيان، على أن الطلبة  و حرصا منهم على إعطاء البعد الحقيقي لقضيتهم الطلابية ، و عدم إتاحة الفرصة لأي أحد للركوب عليها  سياسيا من اجل تحقيق ما سماه البلاغ” الأغراض سياسية ” لا تخدم ملف الطلبة المعتقلين في شيء،فإنهم سيظلون متشبتين بنضالاتهم  المدعومة من طرف الرأي العام المحلي و الوطني حتى تحقيق مطالبهم .

و يمكن إعتبار البيان رد فعل مباشر على الندوة الصحافية التي نظمها قطاع المحامين الإتحاديين نهاية الأسبوع المنصرم ، و التي أثارت نقاشا داخل هيئة دفاع الطلبة و داخل الجسم الطلابي بكلية العلوم ، مما إعتبرها البعض محاولة لتسييس القضية و الركوب على القضية ، و هو ما أفضى إلى إقصاء المحامين الإتحاديين من لائحة هيئة الدفاع.

كما يمكن أن يستشف من مجريات الملف أن جهات نافذة مارست مساومات و ضغوطات على الطلبة المعتقلين و عائلاتهم من أجل سحب الملف من بين المحامين الإتحاديين حتى لا يأخذ أبعادا وطنية و دولية ، سيما بعدما تضمن بيان المكتب السياسي الأخير إشارة لملف الطلبة ، و هو ما أزعج هاته الجهات ، التي نزلت بكل ثقلها للرد على بيان المكتب السياسي ، و عزلهم و تحييدهم عن هذا الملف.

2016-04-22
zaid mohamed
error: