الجماعة الترابية للمضيق تنفي التزامها بتوظيف المعطلين حاملي الشهادت بالمضيق

wait... مشاهدة
الجماعة الترابية للمضيق تنفي التزامها بتوظيف المعطلين حاملي الشهادت بالمضيق

هالة أنفو.

اصدرت رئاسة الجماعة الترابية للمضيق اليوم الخميس بلاغا صحفيا في سياق التفاعل مع ما تنشره بعض الجرائد الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي بخصوص وضعية قطاع التشغيل بمدينة المضيق، وما يردده البعض من كون رئيس جماعة المضيق “لم يلتزم بالوعود التي قطعها للفرع المحلي للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب”. وإيمانا من مؤسسة جماعة المضيق بأهمية دور الشباب في الانخراط في الدينامية التي تعرفها المدينة وحقهم في الاندماج في المحيط السوسيومهني، ودرءا لأي سوء فهم حول هذا الموضوع، نقدم التوضيحات التالية : – نفيها بشكل قاطع أن تكون جماعة المضيق قد وعدت بتوظيف فئة من المعطلين داخل الجماعة أو إدماجهم في الوظيفة العمومية الجماعية، والتأكيد على أن التوظيف كما تم التنصيص عليه في دستور 2011، وفي ظهير الوظيفة العمومية كما تم تغييره وتتميمه، أصبح بالاستحقاق عن طريق إجراء مباراة توظيف مفتوحة في وجه كافة الشباب والشابات بعد استيفاء الشروط المطلوبة. – عزمها على المساهمة في مساعدة الشباب حاملي الشهادات بالمدينة للاندماج في المحيط السوسيومهني المحلي والبحث عن السبل الكفيلة بتوفير فرص شغل لفائدة هؤلاء مع الشركاء السوسيواقتصاديين بالمنطقة؛ ولعل مبادرة الأبواب المفتوحة للتشغيل التي نظمتها الجماعة نهاية الشهر الماضي تندرج في هذا الإطار، مع تشديد الإرادة على مواصلة مثل هذه المبادرات وتعزيزها في المستقبل. – دعوة كافة الشباب والشابات إلى ضرورة ملاءمة تكوينهم العلمي مع متطلبات سوق الشغل بالمدينة، والتي في غالبيتها تندرج ضمن قطاع السياحة والخدمات مع العمل على تحسين قدراتهم العملية والتكوينية في هذا المجال. – التأكيد على مساهمة الجماعة في مساعدة الشباب على توفير فرص شغل موسمية خلال فصل الصيف مع احترام الإجراءات القانونية المعمول بها في السماح لكل الراغبين بالحصول على هذه الرخص، مع احترامهم للضوابط ودفاتر التحملات التي تفرضها الجماعة وخاصة فيما يتعلق برخص المظلات الشمسية والأكشاك وغيرها. – كما تؤكد جماعة المضيق على رفضها للطريقة التي يعبر بها المنتسبين “للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين” عن احتجاجهم؛ حيث يعمدون إلى رفع شعاراتهم بالصفير والهتاف داخل الجماعة وأمام مكاتبها مما يسبب حالة من الفوضى، ويعيق قضاء مصالح المواطنات والمواطنين بها، وفي هذا الإطار تحتفظ الجماعة بحق اتخاذ الإجراءات القانونية لتوقيف مثل هذه السلوكات.

2016-06-23
nabil
error: