قانون الغاب … إقامات خاصة تتحدى السلطات المحلية و المنتخبة و تصر على إحتلال الشواطئ

wait... مشاهدة
قانون الغاب … إقامات خاصة تتحدى السلطات المحلية و المنتخبة و تصر على إحتلال الشواطئ

هالة أنفو.

أقل ما يمكن وصف سلوك بعض ملاك الفيلات المحادية للشواطئ بعمالة المضيق الفنيدق بقانون الغاب، حيث يصر البعض على جعل الملك البحري ملكية خاصة، في تحدي سافر للقانون و لقرارات المجالس المنتخبة و السلطات المحلية.

آخر هذه التحديات تلك التي قام بها أحد ملاكي الفيلات بمارينا بورطو ، بعد تعميم لوحات إعلانية من طرف جماعة المضيق، تؤكد فيها مجانية الدخول إلى الشواطئ، و جعلها متاحة أمام العموم.

حيث قام المعني بالأمر بتكسير لوحة التشوير، بل و عمد إلى تثبيت حاجز جديدي، مستعينا بأشخاص سخرهم لفرض قانونه، لأجل منع المواطنين من المرور للشاطئ العمومي.

مصادر من داخل جماعة المضيق، أكدت أن المعتدي قام كذلك بحفر خندق بالممر المؤدي للشاطئ، قصد عرقلة مرور السيارات، و فرض أمر الواقع.

و أشار المصدر، أن مصالح بلدية المضيق، وفي إطار مهام الشرطة الإدارية المخول لها قانونا، قامت بتحرير محضر رسمي لهذا الخرق القانوني، و التطاول على الملك العام ، و تخريب ممتلكات جماعية، تم على إثره إشعار سلطات العمالة، قصد حماية القانون و الملك العمومي.

و يتتبع الرأي العام المحلي، هذه الواقعة الخطيرة، و التي ستكون لها تداعيات سواء تم الحزم فيها و تطبيق القانون أم لا، حيث ستضع مستقبل الإستجمام في المحك، خصوصا بعد تفشي مجموعة من الظواهر السلبية المرتبطة  بشواطئ جهة طنجة تطوان الحسيمة، بدءا بمنع المرور إلى هذه الشواطئ، و مرورا بإحتلالها من طرف بعض الأشخاص، عبر وضع مظلات شمسية و كراسي في أماكن إستراتيجية بالملك البحري، و وصولا إلى فرض تعرفة خيالية لمواقف السيارات.

و من المنتظر أن تصدر سلطات عمالة المضيق الفنيدق، أوامرها بتطبيق القانون في هذه النازلة و متابعة المعتدي، خاصة و أن عامل الأقليم قد إتخد مجموعة من القرارات الزجرية و التنظيمية المرتبطة بتحرير و تنظيم شواطئ تامودا باي.

2016-07-27 2016-07-27
zaid mohamed