تكدس رهيب بالكلية المتعددة التخصصات بتطوان ومسؤولية مشتركة بين وزارة التعليم العالي ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة

wait... مشاهدة
تكدس رهيب بالكلية المتعددة التخصصات بتطوان ومسؤولية مشتركة بين وزارة التعليم العالي ومجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة

هالة انفو. تشهد الكلية المتعددة التخصصات بمدينة مرتيل، التابعة لجامعة عبد المالك السعدي مع بداية افتتاح الموسم الجامعي 2016/2017 خلال انطلاق عملية التسجيل بالكلية بالنسبة للطلبة الجدد تزاحم واكتظاظ وتدافع بين الطلبة ، مما نتج عنه العديد من المشاكل لم تستطع إدارة الكلية وموظفيها ايجاد حلولا من اجل تفادي هذا المشكل . وحسب مصدر من الكلية، فان عملية التسجيل خلال 4 أيام الأولى وصلت إلى 4378 طالب بما فيهم 1500 طالب من اقليم الحسيمة ويبقى العدد مرشح للارتفاع خلال الأيام المتبقية من عملية التسجيل والتي ستستمر لغاية 21 من شتنبر الجاري . وأمام هذا الوضع فان الوزارة الوصية تتحمل المسؤولية بالدرجة اﻷولى،باعتبار أنها لم تلتزم ببناء المدرج الذي وعدت به خلال سنة 2012 ، وكذا إحداث مناصب إدارية جديدة بالكلية للحفاظ على السير العادي بالمؤسسة أمام التزايد الكبير لعدد الطلبة . وتجدر الإشارة إلى أن مسؤولي جهة طنجة تطوان الحسيمة ، كانوا قد قدموا في وقت سابق، وعودا ببناء مدرج جديد لاستيعاب الطلبة الجدد الوافدين على الكلية، خصوصا بعدما تم إضافة إقليم الحسيمة إلى الجهة، غير انه لم يتم الوفاء لحدود الساعة بهذا الوعد .

2016-09-13 2016-09-13
nabil
error: