نبيلة منيب تعتبر حزبها الحزب الوحيد الذي يمتلك تصورا شاملا لإنقاذ البلاد

wait... مشاهدة
نبيلة منيب تعتبر حزبها الحزب الوحيد الذي يمتلك تصورا شاملا لإنقاذ البلاد

هالة أنفو. قالت الأمينة العامة لليسار الإشتراكي الموحد ووكيلة اللائحة الوطنية النسائية لفدرالية اليسار الديموقراطي الدكتورة نبيلة منيب أن القطبين، الذي يحاول الجميع الترويج له ، ويسعى إلى تقسم المشهد السياسي في المغرب إلى قطبين هما القطب المحافظ المتمثل في العدالة والتنمية و قطب يدعي الحداثة، المتمثل في الأصالة والمعاصرة، هما معا وجهان لعملة واحدة، ليس لهم رجال شجعان وليس لهم مشروع الديموقراطية ولم يحاربوا المشاكل والالام و الازمات الاجتماعية التي يتخبط فيها المغاربة، وأضافت منيب، التي كانت تتحدث أمام أنصارها مساء يوم أمس الإثنين 3 أكتوبر الجاري بسينما إسبانيول بتطوان لدعم وكيلة لائحة الرسالة فاطمة الومغاري بدائرة تطوان، أن حزب الأصالة والمعاصرة يتشكل من أشخاص ومرشحين أميين سواء في قلوبهم أوعقولهم أو في مسارهم الدراسي، ولا يمكن لهم تقديم إضافة لهذا البلد، بل يشكلون خطرا على المغرب، مشددة أنهم راكموا ثروات طائلة من تجارة المخدرات وتخريب الشباب. وذهبت منيب إلى اعتبار أن حزبها هو الحزب الوحيد في المغرب الذي يمتلك تصورا شاملا لإنقاذ البلاد ينبني أساسا على إصلاحات سياسية ودستورية، من أجل ترسيخ ديمقراطية كاملة قوامها الملكية البرلمانية، التي هي السبيل الوحيد للقضاء على الفساد، وربط المسؤولية بالمحاسبة، كما أنها هي السبيل الوحيد لتحقيق العدالة الاجتماعية والعيش الكريم لجميع المواطنين.

2016-10-04
admin