جلالة الملك يعيين ثلاث أسماء تطوانية سفراء جلالته عبر العالم

wait... مشاهدة
جلالة الملك يعيين ثلاث أسماء تطوانية سفراء جلالته عبر العالم
Advert test

هالة أنفو. استقبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، امس الخميس بالقصر الملكي بالدار البيضاء، عددا من السفراء الجدد بالبعثات الدبلوماسية للمملكة الذين سلمهم جلالته ظهائر تعيينهم، وكذا عددا من سفراء جلالته الجدد بالإدارة المركزية لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون، حيث كانت مدينة تطوان حاضرة بقوة، من خلال تعيين ثلاث أسماء تطوانية في هذه المناصب السامية هي لطيفة أخرباش وأمينة بوعياش وطارق اللواجري. maroc-121016-1 وهكذا عين صاحب الجلالة السيدة لطيفة أخرباش، سفيرة لجلالته بالجمهورية التونسية، بعد شغلها لذات المنصب ببلغاريا منذ سنة 2013، حيث تم توشيحها في 27 أكتوبر 2015 بوسام جوقة الشرف بدرجة فارس من طرف فرانسوا هولاند في حفل خاص بصوفيا عاصمة بلغاريا. ويذكر ان السيدة لطيفة أخرباش من مواليد مدينة تطوان سنة 1960، وشغلت أخرباش منصب كاتبة للدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون على عهد حكومة عباس الفاسي، وهي حاصلة على دكتوراه في علوم الإعلام والاتصال سنة 1988 من المعهد الفرنسي للصحافة بجامعة باريس الثانية، وفي 2003 تم تعيينها من قبل الملك محمد السادس مديرة لنفس المعهد، كما انتخبت 2005 رئيسة لشبكة “تيوفراست” لمراكز تكوين الصحافيين.لتصبح في مارس 2007 مديرة للإذاعة المغربية . aminabouayach_623479367 أما السيدة أمينة بوعياش سفيرة لجلالته بمملكة السويد وجمهورية لاتفيا، ولدت بدورها بمدينة تطوان عام 1957 بمدينة تطوان، حيث تلقت تعليمها الإبتدائي والثانوي بمدينة تطوان، إذ حصلت على الباكالوريا من مدرسة خديجة أم المؤمنين. وخلال فترة دراستها الثانوية شاءت الظروف أن ترتبط بالشاب التطواني يونس مجاهد، إذ لم يكتب لقصة زواجهما أن تكون سعيدة. وكانت أمينة لم تكمل ربيعها العشرين عند إرتباطها بمجاهد، الذي عرف محنة الإعتقال في فترة السبعينيات، لتختار الدخول معترك النضال الحقوقي والسياسي لإطلاق سراح المعتقلين، بعد انخراطها في حركة عائلات المعتقلين السياسيين، و التي كانت بوابتها لانخراطها في صفوف الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بعد تأسيسها عام 1979، وكذا الانخراط في صفوف الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، لتلتحق فيما بعد بالمنظمة المغربية لحقوق الإنسان، وتصبح قيادية بالمنظمة، مما أهلها لرئاستها فيما بعد، حيث تم انتخابها رئيسة لولايتين، ولتكون أول امرأة تترأس هيئة حقوقية بالمغرب. وخلال تجربة التناوب التناوب التوافقي سنة 1998، كانت بوعياش قد قطعت مسافات طويلة في النضال السياسي والحقوقي، بل كانت من بين الوجوه المقربة من المجاهد عبد الرحمان اليوسفي، الذي اختارها مستشارة إعلامية له. 1438711030  بينما السيد طارق اللواجري، الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس سفيرا بجمهوريات غواتيمالا ونيكاراغوا والهندوراس وكوستاريكا والسالفادور، إزداد يوم 31 دجنبر سنة 1960 بالمدينة العتيقة لتطوان، حيث درس بها إلى غاية حصوله على الباكلويا بثانوية الشريف الإدريسي بتطوان. لينتقل بعد ذلك إلى جامعة سيدي محمد بن عبدالله بفاس حيث حصل سنة 1986 على الاجازة في اللغة والأدب الإسباني واللاتينو-أمريكي، وليحصل بعد ذلك بعد مسار مهني موفق على دبلوم المدرسة الدبلوماسية بمدريد سنة 1996. وبين سنتي 1987 و1989 عمل السيد اللواجري كاتبا في الشؤون الخارجية، بمديرية الشؤون الأوروبية والأمريكية. ومن سنة 1989 إلى 1995 تولى السيد اللواجري مهام الكاتب الأول في السفارة المغربية في برازيليا، وبين 1997 و2002 شغل منصب وزير مستشار بسفارة المملكة في سانتياغو، بشيلي. ومن سنة 2003 إلى 2007 شغل السيد اللواجري منصب القنصل العام للمغرب في إشبيلية (إسبانيا)، وسنة 2007 و2008 عمل مكلفا بمهمة في ديوان كاتب الدولة للشؤون الخارجية والتعاون. وبين 2008 و2011 كان السيد اللواجري مكلفا بالدراسات ومديرا لديوان الكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون. وفي سنة 2011، تم تعيين السيد اللواجري قنصلا عاما للمغرب في مدريد.

2016-10-14
admin