مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة يصادق بالإجمـــاع على عدد من اتفاقيات شراكة خلال دورة يوليوز بالمضيق

wait... مشاهدة
مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة يصادق بالإجمـــاع على عدد من اتفاقيات شراكة خلال دورة يوليوز بالمضيق

هالة انفو.

صادق مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة برئاسة إلياس العماري، وبحضور والي جهة طنجة تطوان محمد يعقوبي وعامل عمالة المضيق الفنيدق حسن بويا، يوم الإثنين 03 يوليوز الجاري، بالإجماع، خلال دورته العادية (يوليوز 2017)، المنعقدة بعمالة المضيق الفنيدق ، على اتفاقية شراكة بينه وبين الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات.

وتعمل هذه الاتفاقية على تفعيل الاتفاقية الإطار المصادق عليها بين مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات الخاصة بخلق آليات إنعاش التشغيل الجهوى.

وتهدف الاتفاقية إلى تحديد الشروط والمساطر الكفيلة بتنظيم وتمويل الإجراءات التي تضمنتها الاتفاقية الإطار المتعلقة بـ:برمجة حصص تكوينية من أجل إدماج غير الحاصلين على الشواهد بالجهة، ودعم التنقل لفائدة المستفيدين من التكوين ممن تتوفر فيهم شروط الدعم.

وسيتم إدراج حصص تكوينية من أجل إدماج 700 باحث عن العمل من غير الحاصلين على الشواهد والمنحذرين من جهة طنجة تطوان الحسيمة والمسجلين بالوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، والذين سوف يتم انتقاؤهم من طرف الشركة المشغلة، وذلك ما بين سنتي 2017 و 2018.

وصادق المجلس على اتفاقية شراكة بينه وبين وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي من أجل تنظيم الأسواق المتنقلة بالجهة، بهدف تنظيم أسواق متنقلة دورية ومنتظمة بجهة طنجة تطوان الحسيمة لفائدة التعاونيات والجمعيات التي تشتغل في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وتهم ثمانية فضاءات متفق عليها على صعيد الجهة، وتحديد الآليات الضرورية الكفيلة بضمان استمرارية هذه الأسواق، وتستفيد منها التعاونيات والجمعيات المتواجدة على صعيد تراب الجهة. كما صادق المجلس بإجماع الحاضرين على اتفاقية شراكة بينه وبين المدرسة العليا للأساتذة بتطوان والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، ومجالس العمالات والأقاليم بالجهة، من أجل تنفيذ برنامج التكوين في مهن التدريس لفائدة حاملي الشهادات العليا والمصادقة عليه.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى: تكوين حاملي الشهادات العليا بعمالات وأقاليم الجهة، الباحثين عن الشغل، تكوينا يؤهلهم لولوج مهن التدريس؛ وتحسين قابلية التشغيل لفائدة الباحثين عن الشغل من حاملي الشهادات العليا؛ وكذا تأهيل حاملي الشهادات العليا في مهن التدريس. وسيستفيد حاملو الشهادات العليا بناء على ذلك من تكوين في مهن التدريس مدته 400 ساعة، ويعهد للمدرسة العليا للأساتذة بمرتيل بإنجاز هذا المشروع في أجل أقصاه أربعة أشهر، ابتداء من تاريخ توقيع الاتفاقية.

2017-07-03 2017-07-03
nabil
error: