إستئنافية تطوان ترجئ النظر في أكبر ملف مخدرات متورط فيه مغاربة واجانب إلى غاية 26 أكتوبر

wait... مشاهدة
إستئنافية تطوان ترجئ النظر في أكبر ملف مخدرات متورط فيه مغاربة واجانب إلى غاية 26 أكتوبر

هالة أنفو.

ارجأت محكمة الاستئناف بتطوان، أمس الاثنين 7غشت الجاري، النظر في أحد اكبر ملفات المخدرات الذي إنفجر يوم خامس دجنبر من السنة الماضية بمدينة تطوان، والذي يتابع فيه 10 متهمين يحملون الجنسية المغربية والاسبانية، من بينهم اشخاص من اسرة واحدة سطع نجمها مؤخرا، إلى غاية يوم 26 اكتوبر القادم.

وكان المتابعون في الملف، قد قضت في حقهم المحكمة الإبتدائية أحكاما وصفت بالمخففة، بالنظر إلى حجم الملف الذي نال حقه من التغطية الإعلامية، حيث أصدرت بشأنه مصلحة التواصل التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني بلاغا، تم نشره من طرف وكالة المغرب العربي للأنباء.

وتعود فصول القضية، حسب بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، إلى ليلة الخامس من دجنبر 2016، عندما تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني،  من توقيف عشرة أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية دولية تم تفكيكها مؤخرا بإسبانيا، تنشط في مجال الاتجار في المخدرات وتبييض الأموال.

حيث ذكر البلاغ، أنه جرى توقيف المشتبه بهم في عمليات متزامنة بكل من تطوان “فندق دريم” ومارتيل، موضحا أن الأمر يتعلق بثلاثة مواطنين مغاربة، وسبعة إسبانيين من بينهم اثنين يشكلان موضوع أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية الإسبانية، للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بالاتجار الدولي في المخدرات وتبييض الأموال.

وأضاف المصدر ذاته أن عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه العمليات الأمنية ،التي تندرج في إطار الجهود التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لمكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية، أسفرت عن حجز مبلغ مالي بالعملة الأوروبية قدره 99 ألف أورو، وثلاث سيارات، و23 هاتفا محمولا، وكمية من مخدر الماريخوانا والحشيش، بالإضافة إلى جواز سفر إسباني مزور.

وأشار البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بجميع المشتبه فيهم، ومن بينهم سيدتين إسبانيتين، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وكذا على ذمة مسطرة التسليم بالنسبة للمواطنين الإسبانيين المبحوث عنهما على الصعيد الدولي.

وأبرز المصدر أن هذه العمليات الأمنية تندرج في إطار التعاون الثنائي بين الشرطة المغربية ونظيرتها الإسبانية في مجال مكافحة الامتدادات الإقليمية لشبكات الإجرام المنظم، مشيرا الى أن مصالح الأمن المغربية سبق لها أن اعتقلت بمدينة الرباط في 31 أكتوبر المنصرم مواطنا إسبانيا مبحوثا عنه على الصعيد الدولي من أجل أفعال إجرامية مماثلة.

2017-08-08 2017-08-08
zaid mohamed