وداعا الموندياليتو …….. خيبة أمل كبيرة في تطوان

wait... مشاهدة
وداعا الموندياليتو …….. خيبة أمل كبيرة في تطوان
Advert test

هالة أنفو. ودع فريق المغرب التطواني بطولة العالم للأندية من باب ضربات الترجيح في المقابلة الإفتتاحية لهذا العرس العالمي ، و ذلك بعد إهدار كل من اللاعبين أحمد جحوح و المهدي الخلاطي ضربتي الترجيح ، بعد سيادة نتيجة البياض طيلة أطوار المقابلة التي وصلت إلى مرحلة الضربات الترجيحية ، وذلك حين استنفذت المقابلةالتسعون دقيقة و الدخولها في الأشواط الإضافية . و قد صب جل المتتبعين جام غضبهم على أداء المدرب عزيز العامري في تدبير مراحل المقابلة ، خصوصا في إقحام التشكيلة جديد، إذ سجل عليه عدم الإعتماد على الاظهرة – بوشتى و المرابط – التي كانت توجد الحلول في اوقات الشدة ، و إقحام تشكيل جديد أثر على طريقة لعب التطوانيين و جعلهم تائهون ، هذا بالإضافة إلى التغييرات التي قام بها المدرب العامري لم تكن في محلها ، حيث أكدت مصادر لهالة أنفو أن المدرب دخل في شنآن مع محسن ياجور ، دفع بالمدرب بتغييره بين الشوطين ، و هذا أسلوب لا يليق حتى بمدرب هاو. و على العموم إذا كانت خيبة أمل الجمهور التطواني الذي رافق الفريق إلى مدينة الرباط ، فإن شوارع مدينة تطوان سادها صمت رهيب ، و عم حزن عميق جل سكان المدينة، حيث نفرق أكثر من 8000 مشجع تابع اللقاء في مسرح الولاية بفضاء فان زون و كلهم حسرة . لكن و بالرغم من الهزيمة بهاته الطريقة ، فإن مدينة تطوان و ساكنتها ستحفظ للاعبي المغرب التطواني هاته اللحظة التاريخية و الفرحة التي لم يشأ للقدر أن يكملها ….. برافو تطوان برافو المغرب التطواني

2014-12-11
admin