رئيسة اللجنة الجهوية لحقوق الانسان : المدرسة فضاء لترسيخ قيم المواطنة وحقوق الانسان

wait... مشاهدة
رئيسة  اللجنة الجهوية لحقوق الانسان : المدرسة  فضاء لترسيخ  قيم المواطنة وحقوق الانسان

هالة أنفو.

   قالت  سلمى الطود رئيسة  اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بجهة طنجة تطوان ،  أن المدرسة  تعتبر فضاء لترسيخ  قيم المواطنة وحقوق الانسان وهي اللبنة  الأساسية لبناء مجتمع حر حداثي ديمقراطي تسوده ثقافة المساواة بين جميع أبنائه وبناته في ظل سيادة القانون ودولة المؤسسات الضامنة لحقوق الأفراد والجماعات .

جاء ذلك خلال الحدث الحقوقي المتميز الذي احتضنته قاعة دار الثقافة بتطوان يوم الخميس  18 دجنبر 2014، حيث أوضحت  رئيسة اللجنة الجهوية أن  المغرب حدد بكل وضوح التزاماته واختياراته من خلال قيم المواطنة وحقوق الانسان، نابذا  بذلك ثقافة  الانغلاق والكراهية واللاتسامح ،وهي ثقافة  تقود  الى اعتناق فكر التطرف والغاء الأخر والارهاب .

وفي هذا الصدد  سلطت رئيسة اللجنة  الجهوية لحقوق الانسان الضوء على المقتضيات العديدة المضمنة في الدستور الجديد   لسنة   2011  والتي تشدد  “على وفاء المملكة بالتزاماتها في الرقي بحقوق الانسان  وحماية حرية الأفراد والجماعات في اطار متناغم مع المنظومة الكونية كما هي متعارف عليها عالميا “.

من جهة ثانية أشارت سلمى الطود على أن تنزيل المقتضيات الكونية لحقوق الانسان على مستوى الدول يتم عبر احداث آليات وطنية تقوم بهذه المهمة ،وهذا بالضبط  هو جوهر المهمة الملقاة على عاتق المجلس الوطني لحقوق الانسان  كمؤسسة وطنية  أسست  وفق مبادئ  معاهدة باريس  الناظمة لحقوق الانسان على المستوى الوطني.

أما بخصوص المهام المنوطة باللجان الجهوية لحقوق الانسان التي تشتغل من خلال فلسفة القرب والانفتاح على مختلف الادارات والمؤسسات واطارات المجتمع المدني، فقد أكدت سلمى الطود على أنها تقوم بتقديم الدعم والمصاحبة   من خلال مساعدة جميع تلك الهيأت على  الرقي بمنظومة حقوق الانسان وخاصة بالفضاء التربوي ومؤسسات التكوين والتعليم   .  

“ان ابرام اتفاقية شراكة بين اللجنة الجهوية لحقوق الانسان والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة تطوان يوم 10 أكتوبر سنة 2013والتي بموجبها تم تحديد عدة مبادئ تهم العمل المشترك ،وتكوين المؤطرين ،وخلق نوادي للمواطنة داخل فضاءات المؤسسات التعليمية ،وزرع القيم الكونية لحقوق الانسان لدى الناشئة ، يعتبر أهم المهام المنوطة باللجنة الجهوية لحقوق الانسان ” تقول سلمى الطود .

وفي الختام أشارت رئيسة اللجنة الجهوية على  أن اللجنة  وأطر الأكااديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة طنجة تطوان  قد وضعا خطة عمل دقيقة  من أجل تفعيل بنود هذه الشراكة على الأرض ومأسسة هذا التعاون ،تتمثل في تنظيم تظاهرات وقوافل حقوقية بغية  الارتقاء بالمدرسة المغربية الى مصاف مدرسة  عصرية فعالة ومواطنة،تنهض بدورها  بقيم الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان على المستوى المحلي والجهوي والوطني . 

 

عمر أبراق

2014-12-19 2014-12-19
zaid mohamed