ميلاد حركة لدارسي العلوم السياسية بالمغرب

wait... مشاهدة
ميلاد حركة لدارسي العلوم السياسية بالمغرب
Advert test

قام مؤخرا أساتدة العلوم السياسية بالمغرب بإحداث إطار جمعوي جديد أطلقوا عليه إسم حركة دارسي العلوم السياسية بالمغرب ، وجاء ميلاد هذه الحركة لعدد من الأسباب كما وردها بيان الحركة، وهي جراء المصير المجهول الذي يعيشه دارسي العلوم السياسية بالمغرب، بحيث يواجهون واقعا مبهما ومستقبلا مجهولا، ما بين الاقصاء الممنهج والتهميش المستمر في النسيج الاجتماعي والاقتصادي والسياسي المغربي. وجاء في هذا البيان إلى أنه في الوقت الذي كان من المفترض أن يكون دارسي العلوم السياسية في طليعة النخب المساهمة في التنمية السياسية للوطن، وتحليل الواقع المعاش وتقديم الخبرة للفاعلين السياسيين، عبر ترجمة الخطاب السياسي إلى برامج سياسية قابلة لتطبيق ومؤثرة في الفعل الاجتماعي والسياسي، فإنهم يعيشون أوضاعا إجتماعية ونفسية خطيرة، “كفئة منبوذة”من برامج سياسات التوظيف، وإقصاء تواجدهم داخل الهياكل التدبيرية والسياسية داخل التنظيمات السياسية والحزبية. واعتبر بيان الحركة أن هذا الوضع الشاذ يفرز تمثلات سلبية لدى الاجيال القادمة من الطلبة الراغبين في دراسة العلوم السياسية، كما يظهر “المؤامرة الاستئصالية”في القضاء على هذا التخصص من داخل الجامعات المغربية، كعلم يقوم بتحليل الظواهر الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وإيجاد الحلول الناجعة لها. ومن جهة أخرى يكرس هذا الوضع “الاستئصالي” للعلوم السياسية استمرارية “هجانة وتدني الممارسة السياسية” والحزبية في المغرب. واعنلت الحركة في هذا البان عن عدد من المطالب وهي : 1- المطالبة بإعادة الاعتبار لتخصص العلوم السياسية بكافة الجامعات المغربية، عبر وضع سياسات حكومية واضحة ومنسجمة تكشف عن مستقبل دارسي هذا التخصص. 2- نعبر عن قلقنا من استمرار إغلاق وحدات العلوم السياسية داخل الجامعات المغربية، ومطالبتنا أيضا بتسهيل الاجراءات والمساطر الادارية في الولوج إلى سلك الماستر والدكتوراه، وكذا فتح المجال للباحثين بالتدريس بهذه الوحدات. 3- نطالب الحكومة بتوفير الشروط اللازمة وتسهيل المساطر القانونية لتأسيس مراكز البحوث تعنى بالعلوم السياسية للقيام بإعداد دراسات وأبحاث علمية تساهم في بلورة سياسات عمومية واضحة. 4- رفع التهميش والاقصاء الذي طال هذه الفئة من المجتمع المغربي، من خلال فتح مباريات الوظيفة العمومية وإعطاء أولوية لدارسي العلوم السياسية في الولوج إلى الادارات العمومية. 5- دعوة الحكومة إلى تأسيس كلية متخصص في دراسات العلوم السياسية 6- ندعو الاحزاب السياسية بفتح المجال أمام دارسي العلوم السياسية من أجل تقديم الخبرة للفاعلين السوسيوسياسيين. ودعا البيان كافة دارسي العلوم السياسية بالمغرب إلى الالتفاف حول “حركة دارسي العلوم السياسية بالمغرب” لمواجهة هذا الوضع الكارثي المستمر، والضغط على الفاعليين في تدبير الشأن العام من أجل الاستجابة الفورية والعاجلة للمطالب العادلة والمشروعة التي سطرتها الحركة. أما منسقي الحركة:فهما فضيل التهامي: باحث في العلوم السياسية ،إبراهيم الصافي: باحث في العلوم السياسية

2014-12-25 2014-12-25
admin